البطريرك الكلدانيّ يدعو الأساقفة إلى حضور اجتماعات السينودس السنويّ

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

دعا البطريرك الكلدانيّ الكاردينال لويس روفائيل ساكو الأساقفة الكلدان إلى حضور اجتماعات السينودس السنويّ الدوريّ العامّ بين 15-19 يوليو 2024 في الصرح البطريركيّ في بغداد.

وأعلن موقع البطريركيّة الكلدانيّة أنّ الاجتماعات ستتدارس جدول أعمالٍ معدًّا ومُرْفَقًا بالدعوة الموجّهة إلى آباء السينودس. وأشار إلى أحد نصوص «مجموعة قوانين الكنائس الشرقيّة» المتعلّق بالواجب الشرعيّ الجسيم المُلزِم لجميع الأساقفة الذين دعوا على وجهٍ شرعيّ إلى السينودس، بحضوره، باستثناء المتخلّين عن وظيفتهم.

ومن اللافت اختيار العاصمة العراقيّة بغداد مكانًا للاجتماع الذي يُعقَد عادةً في المجمّع البطريركيّ في عنكاوا-أربيل، حيث ما زال ساكو معتكفًا في الدير الكهنوتيّ. ويأتي ذلك عقب إعلانه الاستعداد للعودة الى مقره التاريخي في بغداد، بعد زيارته الأخيرة العاصمة العراقية بدعوةٍ رسميّة من رئيس الوزراء العراقيّ، وتأكيده أنّ عودته الأخيرة إلى أربيل جاءت لترتيب بعض الشؤون الكنسيّة في الدير الكهنوتي.

يُذكر أنّ ساكو غادر مقرّ كرسيّه البطريركيّ في بغداد في يوليو الماضي عقب أزمة سحب رئيس الجمهوريّة العراقيّ عبد اللطيف رشيد المرسوم الجمهوريّ الخاص بـ«تعيينه» بطريركًا للكنيسة الكلدانيّة في العراق والعالم وتولّيه أوقافها. ووصفت البطريركيّة القرار حينها بـ«غير المسبوق في تاريخ العراق».

وكان آباء السينودس الكلدانيّ الدائم قد اجتمعوا في فبرايرالماضي في المجمّع البطريركي بعنكاوا-أربيل، برئاسة ساكو، لمناقشة إعداد مواضيع أعمال السينودس السنويّ العام.

الجدير بالذكر أنّ الاجتماع الأخير للسينودس الكلداني العام عُقِد في بغداد أواخر أغسطس 2022.
 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق